بيان الأحد عشر”، خمسون سنة مضت…

الأربعاء 23 نوفمبر 2016 س15

بنزل الأفركا

في شهر اوت من سنة سنة 1966 قامت مجموعة من الشباب “الثوار” بإصدار” بيان الأحد عشر” للإعلان عن عزمهم القطع مع المسرح السائد و”الثورة” على “مدرسة” علي بن عياد والدعوة إلى التجديد والحداثة! حدث مثل نقطة تحول على مستوى الممارسة المسرحية في تونس !

خمسون سنة مرّت…

 اليوم، ولأوّل مرّة، يلتقي من جديد عدد من رجالات المسرح البارزين الذين امضوا على هذا البيان : فرج شوشان (“الناطق الرسمي”باسم مجموعة “البيان“)، توفيق الجبالي، علي اللواتي، ناصر شمّام… إضافة إلى شخصيات ورجالات مسرح اخرين ممن واكبوا عن كثب تلك الفترة المفصلية : رؤوف الباسطي، هشام رستم، توفيق قيقة، لتقديم شهاداتهم ورؤاهم حول هذا الحدث وإنارة السبيل لفهم الحيثيات والتصورات التي ساهمت في نحت ملامح وأسس هته التجربة المرجعية.

فما هي ملابسات و ظروف نشأة ” بيان الأحد عشر” ؟

وكيف كان وقع هذا ” البيان” على المسرح التونسي إبان نشره؟

وماذا بقي من هذه الرؤى و الأفكار اليوم ؟

ندوة من إعداد و تقديم :

معز مرابط

هاجر حمودة

حسناء بن داود